الخطوط السعودية والشركة السعودية للخدمات الأرضية يجددان عقد الشراكة في مجال تقديم خدمات المناولة الأرضية

الخطوط السعودية والشركة السعودية للخدمات الأرضية يجددان عقد الشراكة في مجال تقديم خدمات المناولة الأرضية

جددت شركة الخطوط السعودية للنقل الجوي والشركة السعودية للخدمات الأرضية يوم الثلاثاء 19 ذو القعدة 1442هـ الموافق 29 يونيو 2021م بمقر الإدارة العامة بجدة، عقد الشراكة لتقديم خدمات المناولة الأرضية لمدة (5) سنوات، وتشمل تقديم خدمات الصالات والساحات لجميع رحلات “السعودية” المحلية والدولية، بحضور معالي مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس إبراهيم بن عبدالرحمن العُمر والرئيس التنفيذي لشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي إبراهيم بن سلمان الكشي والرئيس التنفيذي للشركة السعودية للخدمات الأرضية رائد بن حسن الإدريسي.

وتشمل الاتفاقية تقديم خدمات الركاب للرحلات المجدولة ورحلات الحج والعمرة، وخدمات الطائرة في ساحات المطار، بالإضافة لخدمات تنظيف وتعقيم المقصورات، وتحميل وتفريغ الأمتعة من وإلى الطائرة، وفقًا لمتطلبات الأنظمة والمعايير العالمية.

ويأتي ذلك بمثابة استمرار لمسيرة التعاون بين الشركتين لاستكمال طريقهما نحو نجاح قطاع النقل الجوي في المملكة، لما لهذه الشراكة من إسهامٍ فاعلٍ في دعم نمو وازدهار الاقتصاد الوطني وخلق فرص عملٍ جديدة، وتحقيق التفوق النوعي وتعزيز ودعم عجلة التطوير بمقاييس تواكب المعايير العالمية وتساير التطور الكبير لصناعة الطيران عالميًا.

يذكر بأن الشركة السعودية للخدمات الأرضية تولي أهمية كبيرة لمبادرة تمكين الكوادر السعودية وتشجيعهم للانخراط في مجالات ووظائف جديدة لبناء عناصر بشرية مؤهلة وقادرة على قيادة هذا القطاع الواعد، بالإضافة لتدريبهم وتأهيلهم ببرامج تدريبية متخصصة في أكاديمية التدريب في المقر الرئيسي للشركة، لتزويدهم بالمعرفة العلمية والعملية لتقديم أفضل الخدمات لشركات الطيران والمسافرين بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030 واستراتيجية قطاع الطيران بالمملكة، ومن أهم هذه المبادرات تمكين عمل الشابات السعوديات في مجالات جديدة لم يسبق للمرأة العمل فيها مثل إشراكهم في تأدية مهام متعددة في ساحات المطارات وتشغيل جسور الإركاب وغيرها، حيث تم تحقيق نتائج مبهرة تضاف لقصص نجاح الكفاءات الوطنية التي أتيحت لهم الفرصة للتحدي والنجاح.

وعلى مستوى تطوير آليات العمل ودعم الابتكارات والحلول البيئية، عملت الشركة السعودية للخدمات الأرضية على تطوير معداتها لتكون ذات كفاءة عالية ومتوائمة مع البيئة وتحد من الانبعاثات الكربونية، من أجل مستقبل أكثر استدامة في قطاع النقل الجوي، بالإضافة إلى تطبيق أفضل الممارسات العالمية في التكنولوجيا والابتكار لتحسين أداء القطاع وتجربة العميل.

الجدير بالذكر أن الشركة السعودية للخدمات الأرضية هي الشركة الرائدة في تقديم خدمات نوعية لقطاع المناولة الأرضية وحلول المطارات، حيث تُقدّم الشركة خدماتها المتنوعة في جميع مطارات المملكة لما يقارب (100) مليون مسافر على أكثر من (700) ألف رحلة من رحلات شركات الطيران المحلية والدولية، بما في ذلك التعامل مع ما يقارب (110) ملايين قطعة أمتعة، وفقًا لإحصاءات عام 2019م.